مجلة جامعة شندي

العدد الحادي عشر

كلمة العدد

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذي خلق الإنسان علمه البيان، ألهم عباده طيِّب الكلم، وصلى الله على أفصح العرب النبي القرشي من أُعطي جوامع الكلم وآله وسلم.
إنَّ في الأدب العربي إرثاً باقياً يتصفُ بجمال ٍ يُخرس الألسنة ، ويجعلُ الأفواهَ فاغرة إعجاباً، وفارغة من إحاطتها بشبيهٍ لذلك الجمال الباهر؛ فها هي (غرائب المعاني والتشبيهات في الشعر العربي) يجمعها الأستاذ بجامعة الخرطوم الدكتور عبدالله محمد أحمد ؛ ليؤكد بها ما للعرب من رقة ألفاظٍ، وإصابة أوصافٍ، ولطيف معانٍ وإشاراتٍ، وبديع صور وتشبيهاتٍ؛ كل ذلك تناوله مع الموازنة والمقاربة، وبإسلوبٍ سهلٍ ممتنعٍ يجعل القارئ أبعد من الملل والضيق والسأم.  
لا شك أنَّ النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ نظم الحياة التي كانت تقوم من قبل على النظم الجاهلية؛ ولأهمية معرفة تلك النظم الإسلامية التي أرساها النبي صلى الله عليه وسلم لا سيما في المدينةـ يتناول الأستاذ بجامعة كسلا الدكتور الزين عوض صالح جانباً واحداً وهو "النشاط التجاري لدولة الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالمدينة في الفترة (1_11هـ)"؛ فهل نجحت الدولة في بناء أنظومة اقتصادية تقوم على ضوابط إصلاحية؟، وهل تفوقت النظرية الإسلامية على النظرية الرأسمالية والاشتراكية؟  
للتربية أهميتها الكبرى التي لا تُنكر؛ إذ بها قوام الشعوب سواء أكانوا زرافات أم وحدانا؛ ولهذه الأهمية فإنَّ الاهتمام بالمربي الذي يقوم عليه هذا الأمرـ يجب أن يأخذ المرتبة الأولى من أولويات القائمين بأمر العملية التعليمية والتربوية، لقد تناول الأستاذ بجامعة شندي الدكتور حسن عوض الكريم تجربة التربية العملية بكلية التربية لإعداد معلمي مرحلة الأساس بجامعة شندي (دراسة تقويمية)، ولقد توصل إلى نتائج قيمة يمكن لجهات الاختصاص الاستفادة منها؛ علماً بأن البحث والدراسات العملية في هذا المجال من الأهمية؛ وصولاً لصيغة مبتكرة فريدة جديدة مطورة مواكبة في هذا الأمر المهم أمر التعليم والتربية لأجيال المستقبل.
"القياس والإفصاح المحاسبي في بند المشروعات تحت التنفيذ"، موضوع في المحاسبة يتناوله الأستاذ بجامعة شندي، الدكتور حسين محمد الطاهر، خلُص فيه إلى مجموعة من النتائج أهمها: أنَّ اختلاف الطرق والسياسات المحاسبية في بند المشروعات تحت التنفيذ في شركات المقاولات. أدى إلى تقليل الاستفادة من بيانات المحاسبة، إضافة إلى أنَّ طريقة التكلفة التاريخية تحقق قياساً غير عادلٍ، وأنَّ زيادة المصروفات الإدارية إلى 10% أدت لتحقيق خسائر للمشروعات تحت التنفيذ، وأنَّ شركات المقاولات بالسودان تحتاج إلى زيادة درجة الإفصاح الحالية في بند المشروعات تحت التنفيذ.
لقد أدى التطور التقني إلى دفع بعض الأشخاص من الاستفادة غير القانونية من التقدم التكنولوجي؛ وذلك لتحقيق مكاسب غير مشروعة؛ إذ أصبحت شبكة الانترنت وسيلة يتم من خلالها العديد من التصرفات القانونية ، ولما كانت هذه الشبكة مفتوحة، ويسمح لأي شخص من الجمهور بالدخول إليها دون أي قيد، أو شرط ـ لذلك فإن هذه الشبكة أثارت العديد من المشكلات القانونية خاصة في الإثبات، ولهذا أصدرت السلطة التشريعية قانونى المعاملات الالكترونية 2007م، وقانون جرائم المعلوماتية 2007م لمقابلة التطور؛ لأنه ليس من المنطق، وفي ظل هذا التطور الهائل في مجال التكنولوجيا، ومجال المعلوماتيةـ أن تبقى القوانين كما هي دون مواكبة.
وقد أدى التقدم التكنولوجي إلى تغيير مفهوم الإثبات التقليدي؛ لأن الحقوق والالتزامات أصبحت تثبت بطرق الكترونية أيضاً، ولم يعد بالإمكان تجاهل هذا الوضع.
يتناول هذا الموضوع موضوع "الإثبات الالكتروني" قاضي الاستئناف سوسن سعيد شندي بالمناقشة؛ وذلك بغرض معرفة الوضع القانوني فى هذا المجال فى ظل افتقار المجتمع للتجارب العملية للحداثة، ولعدم انتشار المعاملات الالكترونية، وكذا لعدم وجود قانون خاص بالإثبات الالكتروني.
تناول الأستاذ بجامعة شندي الدكتور عبد السلام محمد داؤود موضوعاً حيوياً مهماً وهو دراسة إدارة النفايات الطبية في مستشفيات مدينة شندي، ولقد خصَّ (مستشفى المك نمر الجامعي ومستشفى شندي التعليمي) بالدراسة باعتبارهما أكبر مستشفين في المدينة، ولقد تبيِّن له من خلال الدراسة عدم وجود نظام مناسب لإدارة النفايات الطبية في المستشفيين، وكذلك عدم وجود مفهوم واضح لمعنى النفايات الطبية ومخاطرها لدى معظم العاملين في المستشفى ، وعدم وجود فصل مناسب للنفايات الطبية عن النفايات العادية، كما لا تتوافر بنية أساسية لذلك، ولا تُعالج النفايات الطبية في المستشفى بل يُتخلص منها في مكب نفايات عشوائي غير مناسب لهذا الغرض. وتستخدم البلدية سيارات نقل غير مناسبة للنفايات الطبية، ولا تتوافر للسائقين ومرافقيهم الملابس أو المعدات المناسبة لطبيعة عملهم.
ومن الموضوعات التي كُتبتْ باللغة الإنجليزية موضوعان أحدهما للأستاذ بجامعة شندي الدكتور حسين يوسف في الإحصاء، والآخر في الهندسة للبروفيسور صابر محمد صالح بمشاركة الدكتور إيهاب عبدالرؤوف.
نسألُ المولى عز وجلَّ أن يجزيَ خيراً كل من ساهم في إخراج هذا العدد، وأنْ يعينَ القارئ الكريم لخير العمل وخير القول، والله وليُّ التوفيق.
رئيس التحرير    




جامعة شندي | مجلة جامعة شندي

 
جامعة شندي | مجلة جامعة شندي